أنت هنا: الاتحاد العام النسائي السوري

 

بيان الإتجاد العام النسائي في حماة بشأن التفجير الإرهابي في حلب
06/03/2012 01:41:24 ص


بيان الإتجاد العام النسائي في حماة بشأن التفجير الإرهابي في حلب

بيان صادر عن الاتحاد العام النسائي بحماه

 

الوطن أغلى من كل شيء و مهره الدم وطننا ... هو ذاتنا و بالأرواح نفديه

 

باسم أمهات الوطن الغالي ...

باسم كل حرائر سوريا

 

نقول الشكر الجزيل لكلمة الحق الصادقة الناطقة بها روسيا و الصين ... و نناشد قادة العرب أن عودوا كما كنتم تحلوا بشرف العروبة المدافعة و المتصدية لكافة المؤامرات و المحن التي تواجه أقطارنا العربية و تهدد خيراتها .. قفوا وقفة العز و الشموخ التي يتحلى بها المواطن العربي دون غيره..

لم يعد خافياً على أحد في هذا الوطن الأشم مدى المؤامرة التي تتعرض لها سورية و ما كان يخطط في الغرف المظلمة بدأ يتكشف أمام أعين الناس واضحاً جلياً ، هذا الوطن الذي احتضن المقاومة العربية و دافع عنها حتى أصبحت رد فعل تأسيسي و أداة لتحقيق الأمن و السلام ، انطلاقاً من قناعة أن المعتدي لا يمكن أن يرتدع إلا إذا شعر أن صاحب الحق قوي و يسعى لاسترجاع حقوقه .

لقد أكد السيد الرئيس بشار الأسد في خطابه الأخير على أنه للا يمكن أن نتنازل عن الكرامة لأنها أغلى ما يملكه الشعب السوري .

كما أشار إلى الأحداث المؤسفة التي كلفتنا أثماناً غالية و التي تفرض على أبناء سورية أن يتخذوا سبيل الحكمة و الرشاد كي ينتصر الوطن .

تلك هي الولايات المتحدة الأمريكية و ربيبتها اسرائيل تسعى إلى إضعاف الوطن الذي تعب أهله على بنيانه خلال عهود مضت .

نحن نساء الوطن :

 

-          نشجب و نستنكر ما قامت به يد الغدر و الدمار في حلب الشهباء و دمشق الفيحاء و نقول لهم قوافل الشهداء مستمرة حتى يستعيد الوطن عافيته هؤلاء هم أبناء سوريا أمنوا بالله و الوطن .

-          فلنكن يا نساء الوطن يداً واحدة نردد بصوت واحد هيهات منا الهزيمة و شعبنا و جيشه الأبي الوطني صامد في وجه الطغاة الذين يسعون بكل الوسائل إلى إخضاع الشعب و إذلاله .

-          فلتكن الدماء التي روت أرض الوطن منارة تضيء طريق الأجيال القادمة لبناء سورية المستقبل و هاهي المراسيم و القوانين التي يصدرها السيد الرئيس بشار الأسد تتوالى تباعاً من أجل تقدم بادنا من خلال التعاون و الصمود في وجه المتآمرين .

-          و نحن الوطن نشكل نصف المجتمع إذا لم نقل كل المجتمع نسمو و نعتز بهذا الوطن عندما ننشر الوعي الوطني بين صفوف أبنائنا الأعزاء على قلوبنا ، و هذا هو السلاح الذي نجتاجه لدرء الخطر عن بلادنا ، و صون وحدتها و تقدمها و ازدهارها .

-          فتعالوا يا نساء الوطن

-          نترجم ولاءنا و حبنا لبلادنا من خلال تكثيف اللقاءات النسائية و الندوات في كل مكان كي لا تغرق بنا سفينة الوطن

-          هيا بنا نجمل حدائقنا و مكاتبنا مدراسنا و جامعاتنا

-          لنقاوم الحاقدين بعلمنا و عملنا لنفهرهم بأملنا و ايماننا الراسخ بثوابتنا و مبادئنا و بأننا شعب لا يقهر شعب يحب بلاده و يعشق كل ذرة فيها عاشت أمتنا العربية و رسالتها الخالدة و شعبها المناضل ضد الغطرسة و الهيمنة الأمريكية الصهيونية

-          عاشت سوريا ثوب العز المضرخ بالشهادة و الدماء

-          عاشت سوريا عشقاً أبدياً دائماً في قلوبنا و عقولنا و نفوسنا  

print
rating
  Comments

بحث

مواضيع متعلقة